نفى مصدر مقرّب من علي بلحاج، الرجل الثاني (سابقا) في الفيس المحل، أن يكون قد دعا للتصويت على المترشح للانتخابات، حسن عريبي، وهذا ردّا على معلومات أفادت بأن بلحاج دعا إلى التصويت على مرشح أهمّ حزبين إسلاميين متحالفين في العاصمة .
وسعى، عريبي، للحصول على دعم علي بلحاج وعدد من رموز الفيس، غير أنّ بلحاج قرّر عدم مساندة أي مترشح حتى الآن على الأقل.