طمّأن عمارة بن يونس، رئيس الحركة الشعبية الجزائرية، الجزائريين أنّ الدولة ستكون ديمقراطية لكن بعد 150 سنة من الآن، ولا يجب مقارنة الجزائر بالدول الأخرى، لأن هذه الدول عُمر الديمقراطية فيها أكثر من مائتين سنة.
وإن كان كلام، بن يونس، حقيقيا وأنه لا يجوز مقارنة بلد عمره صغيرا كالجزائر "50 سنة من الاستقلال" كبلدان لها باع طويل في الممارسة الديمقراطية، إلا أنه اعتراف من رجل دولة سابق، أنّ الجزائر تفتقد إلى الديمقراطية" وهو تصريح يضاف إلى تصريحه الشهير "يلعن اللي ما يحبناش" .