غضب كبير عبّر عنه نواب رئيس المجلس الشعبي الوطني بعدما قام ولد خليفة بتكليف نائبه المكلّف بالإعلام السعيد لخضاري بمهمة في جنيف بسويسرا ، بدلا من تكليف رئيس لجنة العلاقات الخارجية والتعاون والجالية نور الدين بلمدّاح بهذه المهمّة .
ويسود غضب كبير في مكاتب المسؤولين بالمجلس بسبب برودة العلاقة بين ولد خليفة وأكثر من نصف نوابه ، والدليل هو تغيّب عدد كبير من نوابه عن الاجتماع الأخير لمكتب المجلس المنعقد يوم الأحد الماضي .
وقال هؤلاء أن عدد نواب الرئيس 9، لكن حضر 5 فقط وقاطع 4 الاجتماع.