فتحت الغرفة الجزائية، بمجلس قضاء العاصمة، ملف شبكة إجرامية تستولي على وصفات الطبية من دور العجزة بعد التظاهر بأداء زيارة مجاملة للمسنين، وذلك لاقتناء مؤثرات عقلية، ما كبد الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي خسائر بقيمة 200 مليون سنتيم.
وحسب ملف القضية، أن المتهمين كانوا يقصدون دور العجزة بحجة زيارة المسنين وتفقد أحوالهم وتقديم الهدايا لهم، فيما يقوم أحدهم بسرقة بطاقات الشفاء لشراء بعض الأدوية المصنفة من الأدوية المهلوسة، وجاء كشف القضية اثر حادث مرور تعرض له أحد المتهمين، حيث عثرت مصالح الأمن بداخل المركبة على وصفات طبية مزورة وبطاقات شفاء، وحسب ما جاء في الملف، أن سعر الحبة الواحدة من المهلوسات إلى 500 دج، وتبين من خلال التحقيق أن المشتبه فيه الرئيسي، تمكن من الحصول على 27 وصفة طبية، مدون عليها 129 مؤثر عقلي كبرنامج علاجي مدة ثلاثة أشهر، ومن خلال التحريات اتضح أن المشتبه فيه اقتنى الأدوية بموجب بطاقة الشفاء من عند 30 صيدلية منتشرة بالعاصمة، ما كبد صندوق الضمان الاجتماعي خسائر قاربت 200 مليون سنتيم، حيث التمس النائب العام 4 سنوات حبسا و تشديد العقوبة.