توصلت المخابر المكلفة بالتحقيق في ملف فساد لحم أضاحي العيد إلى نتائجها الأولية بعد أقل من 48 ساعة من مباشرة عملية التحقيق، حيث أكد وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري، عبد السلام شلغوم، أنّ تحاليل العينات التي أرسلت للمخابر، كشفت أنّ استعمال مكمّلات غذائية لتسمين المواشي بشكل مفرط كانت سببا في تعفّن اللحوم، وأشار الوزير إلى أنّ التجار الذين يبحثون عن الربح السريع هم من يقفون وراء هذه الكارثة.

يذكر أنّ مصالح البيطرة التابعة لعدة ولايات، كانت قد فتحت تحقيقات بالتنسيق مع الدرك الوطني لمعرفة أسباب فساد لحم أغنام عيد الأضحى، كما قامت المصالح البيطرية بأخذ عينات على مستوى المخابر البيطرية، في حين أنّ عينات أخرى تم إرسالها إلى مخابر الدرك الوطني والتي تعد أكثر نجاعة.