تداول عدد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، بشكل مكثف، خلال الساعات القليلة الماضية، مقطع فيديو لمواطن مصري يقوم بإشعال النار في نفسه أمام نادي القوات المسلحه بمنطقة سيدي جابر بالإسكندرية، شمال مصر، احتجاجا على غلاء الأسعار وسوء أحواله المعيشية، مما أدى إلى إصابته بحروق خطيرة.

ويأتي مقطع الفيديو هذا، بعد أيام قلائل من مقطع فيديو آخر لسائق "توك توك"، وجه فيه انتقادات حادة للسلطات الحاكمة في مصر، بسبب تردي الأوضاع العامة في مصر، بشكل غير مسبوق، مما أدى إلى تعاطف الملايين معه، داخل مصر وخارجها، ووضع السلطات في حرج بالغ أمام الرأي العام.