كشفت مصادر مؤكدة وعليمة لـ"الحياة"، أنّ مدير الإنتاج في شركة "ناس برود" للإنتاج التلفزيوني، رياض حرتوف، عقد اجتماعا في الأيام الأخيرة مع التقنيين الذين تم تسريحهم سابقا من المؤسسة، حيث وعدهم بإعادة إدماجهم مطلع السنة المقبلة في إطار تجسيد مشاريع جديدة للشركة التي يملكها رجل الأعمال إسعد ربراب.

وكانت "ناس برود" قد قامت بفصل نحو 20 تقنيا بين مركبين ومصورين ومختصين في الصوت بعد شهرين فقط من توظيفهم لدمجهم في قناة "كا بي سي" التي اشتراها ربراب، قبل أن تصدر محكمة بئر مراد رايس قرارا بإبطال صفقة بيع مجمع "الخبر" منتصف جويلية المنقضي، وهو ما دفع مالك مجمع "سيفيتال" لإلغاء عقود التقنيين الجدد، تجنّبا لوقوعه في مشاكل قانونية مستقبلا في حال تسريحهم.