أكد الأمين العام لمنظمة أبناء الشهداء طيب الهواري في تصريح للحياة " أنه لا يزال الممثل الشرعي و الوحيد للمنظمة و أنه معتمد من طرف وزارة الداخلية و الجماعات المحلية ، كما نفى ما جاء في البيان الذي صدر عن أعضاء اللجنة الوطنية لتحضير المؤتمر الخامس للمنظمة التي أكدت أن طيب الهواري معاقب انضباطيا و مخلوع من الأمانة الوطنية.
و قال الطيب الهواري أن البيان الذي صدر عن أعضاء اللجنة و الذي حازت" الحياة "على نسخة منه لا أساس له من الصحة و أنه لا يحق للأمين العام بالنيابة مختار عبد القادر تمثيل المنظمة حيث استطرد قائلا:" هؤلاء لا صلة لهم بالمنظمة و لا علاقة لهم بهياكلها ،كما أنهم يروجون لنفس الكلام الذي اعتمدوه خلال المؤتمر الذي انعقد بتاريخ 17 جانفي 2015 بفندق الهلتون "
يذكر أن الأمين الولائي لولاية الجزائر تومي محمد كان قد كشف في تصريح" للحياة " أن المنظمة الوطنية لأبناء الشهداء تحضر لعقد مؤتمرها الخامس لتعيين أمين عام بالانتخاب أو بالتزكية من المندوبين .