مثل أمام محكمة بئر مراد رايس عضو "بفرقة ميلانو"، والذي تمت متابعته بجنحة حيازة المؤثرات العقلية لأجل الاستهلاك الشخصي وعرضها وتسليمها للغير، حيث التمس وكيل الجمهورية إدانته بعقوبة 7 سنوات سجنا نافذة و 5 ملايين دينار غرامة مالية.
وحسب ما دار في جلسة المحاكمة، أن المتهم ألقي القبض عليه مؤخرا و بحوزته قرصين من المؤثرات العقلية من نوع "الاكستازي"، وأثناء تفتيش منزله تم ضبط 66 قرص، وخلال استجوابه اعترف بإدمانه على تعاطي الأقراص المهلوسة، وأنه كان يستهلك قرصين يوميا، ليضطر إلى مضاعفة الكمية والتي تراوحت بين 4 إلى 5 أقراص يوميا، مضيفا أنه يقتني الأقراص من منطقة المدنية بقيمة 800 دج للقرص الواحد.