ردّ رئيس حركة مجتمع السلم عبد الرزاق على الذين تحدثوا مؤخرا عن وجود خلافات داخلية في بيت الحركة، معتبرا أنّ الحركة بخير و بعيدة عن الخلافات و أنه هو "شخصيا" ليس لديه الوقت للدخول فيها.
و كتب مقري في منشور أطلقه على صفحته، الرسمية على "الفايس بوك "مساء أول أمس إنه " يريد بعض الأصدقاء أن يقزموا الحركة فيجعلوها دوما في صورة " داحس وغبراء" وحركتنا بعيدة كل البعد عن هذا الخيال". وأضاف في السياق ذاته " كل فكر الحركة ووقتها وجهدها منصب لخدمة الشأن العام في مختلف مجالات الإصلاح السياسي والدعوي والاجتماعي والفكري والثقافي وعلى مختلف في داخل الوطن وخارجه"، وتابع ذات المسؤول الحزبي قائلا:" أشرف بنفسي على كل هذا أو جله، علاوة على واجباتي الأسرية والشخصية، فلا أجد الوقت تماما للعيش في ظل الخلافات التي يتوهّمها هؤلاء الأصدقاء، ".