توفي، أول أمس، جمركي في العقد السادس من العمر، داخل تعاضدية الجمارك لولاية عنابة.
وحسب مصادرنا التي أوردت الخبر، فإن الحادثة وقعت على الساعة التاسعة صباحا، ويتعلق الأمر بالضحية المدعو "م. م"، يبلغ من العمر60 سنة، وينحدر من ولاية سوق أهراس ويعمل بعنابة برتبة مساعد، ليتم إخطار مصالح الأمن ورجال الحماية المدنية، حيث قام طبيب الحماية بمعاينة الضحية الجمركي ليتبين بأنه توفي بعين المكان، ليتم تحويله جثته بعد اتخاذ الإجراءات القانونية بمعية رجال الشرطة إلى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى ابن رشد.
من جهتها، فتحت مصالح الأمن تحقيقا في الحادثة لمعرفة ملابساتها الحقيقية.