قال اليوم وزير العدل حافظ الأختام الطيب لوح، أن الحديث عن ملفات فساد، يستدعي من مسؤولي القطاعات الوزارية تحريك دعاوى قضائية، وأن مبدأ عدم التدخل في عمل القضاء يجب أن يأخذ به الجميع بما فيه المسؤولين ووسائل الإعلام.
وفي رده على أسئلة الصحفيين على هامش التصويت على القانون المحدد لتشكيلة المجلس الوطني لحقوق الإنسان في المجلس الشعبي الوطني، دعا كل من يريد الحديث عن ملفات فساد، أن يقدم ما لديه من وثائق للعدالة ورفع دعاوى قضائية.
ورد لوح على تصريحات زميله في الحكومة، وزير التجارة بختي بلعايب، دون أن يسميه بان يلتزموا بمبدأ عدم التدخل في عمل القضاء، وقال لوح "اتركوا العدالة تعمل بهدوء ما دامت القضية تحت يدها" وهو الذي فجر الأسبوع الماضي فضيحة تهريب حاويات من ميناء الجزائر رغم رفضه لذلك، ووقوف نافذين وراء الفضيحة.
والذي أصدرت وزارة التجارة قد أصدرت أمس بيانا جديدا، قالت فيه إن مصالحها قامت برفع دعوى قضائية ضد المتورطين في فضيحة تهريب حاويات من ميناء الجزائر، والذين تم توقيفهم باستثناء واحد تمكن من الفرار إلى الإمارات، وذلك في منتصف أكتوبر من العام الماضي، مضيفة أنها قامت باتخاذ كافة الإجراءات بالتنسيق مع المصالح الأمنية والقضائية المختصة.