تقوم فرقة "إفرقيا سبرايت"، بجولة فنية بالولايات المتحدة الامريكية من26 سبتمبر الى 27 أكتوبر المقبل، بكل من بولينغتون، واشنطن، نيويورك، مينيابوليس، ريدوينغ، غاندفيل، كوتلر باي، حسب ما كشفه شكيب بوزيدي.
وفرقة "إفريقيا سبرايت" نشأت العام 2009 عقب احتضان الجزائر فعاليات المهرجان الإفريقي، و تتكون الفرقة من ستة أعضاء وهم محمد أمين، شكيب، مهدي، رفيق، جوادي والعنصر النسوي الوحيد الشابة سوسو، حيث استطاعت هذه الأصوات الستة في انسجام وتناغم كبيرين أن تبدع وتتألق في طابع الأفروقناوي وهو مزيج بين الطابع الإفريقي والقناوي بنكهة جزائرية.
تجدر الإشارة تحيي الفرقة حفلاتها في مختلف ولايات الوطن، ومن بين هذه الحفلات أحيت بمناسبة صدور ألبومها الأوّل، حفلا فنيا شبابيا في طابع الأفروقناوي، حيث قدمت من خلاله الأغاني الجديدة التي يتضمّنها ألبومها الذي سيطرح في السوق قبل نهاية العام الجاري. وقد توافد الجمهور المتعطش يومها على قاعة الموقار بالجزائر العاصمة لحضور هذه الفعاليات، وقد كان الحفل فرصة مناسبة تفنّنت من خلاله فرقة "إفريقيا سبرايت" في إرواء عطش الجمهور العاصمي العاشق للطابع القناوي، و هي محاولة من الفرقة للارتقاء بالذوق الموسيقي في هذا الطابع الذي يستقطب فئة واسعة من الشباب.