تمكّنت تشكيلة مولودية الجزائر أمس، من تفادي الدخول في أزمة حقيقية بعد الفوز الذي حققته أمام مولودية وهران بهدف يتيم سجّله محمد سوقار بملعب عمر حمادي برسم الجولة الخامسة من الرابطة المحترفة الأولى موبيليس. ورغم الأداء غير المقنع الذي قدّمه أشبال المدرب جمال مناد في مباراة لعبت دون جمهور إلا أن الفريق حقّق الأهم واستطاع تدارك الهزيمة الأخيرة أمام نصر حسين داي والتي أدخلت الشّك في نفسية اللاعبين وعاشوا ضغطا رهيبا طيلة الأسبوع الماضي.
من جهته ردّ المسؤول الأول عن العارضة الفنية للعميد جمال مناد على الانتقادات التي طالته بعد الهزيمة أمام النصرية، مثبتا أحقيته في تدريب النادي خصوصا أن بعض المصادر قالت أن مباراة "الحمراوة" كانت ستكون الأخيرة له في حال أي تسجيل تعثّر آخر، وبالتالي يكون الفوز الصعب قد أعاد المياه إلى مجاريها بين المدرب والمسؤول الأول عن الإدارة عمر غريب، هذا الأخير عبّر عن سعادته البالغة بعد خطف زملاء القائد عبد الرحمان حشود النقاط الثلاث والتي تبقيهم في السباق نحو لقب البطولة، وقال غريب بعد نهاية المباراة: "لدينا مجموعة جيّدة ومدرّب كبير يؤدي عمله كما ينبغي، أنا سعيد جدّا بعد الفوز أمام رائد البطولة فهذه النتيجة ستحرّر أكثر اللاعبين خصوصا أنهم عاشوا ضغطا رهيبا بعد مباراة النصرية، أتمنى فقط أن يواصلوا بنفس النسق ويبذلوا كلّ ما لديهم من مجهودات لتحقيق الأهداف التي سطرناها بداية الموسم الجاري".

"سنراسل روراوة لرفع الويكلو أمام الاتحاد"

وتحدّث عمر غريب عن مباراة الداربي أمام الجار اتحاد العاصمة برسم الجولة السابعة من الرابطة المحترفة الأولى موبيليس والتي ستلعب بدون جمهور بسبب العقوبة التي فرضتها لجنة الانضباط التابعة للربطة المحترفة لكرة القدم على النادي، كاشفا أنه سيراسل رئيس الاتحادية الجزائرية للعبة محمد روراوة من أجل رفع "الويكلو" وبرمجته في مباراة أخر غير "الداربي"، لاسيما أن المباراة أمام سوسطارة تعتبر عرسا كرويا وحضور الأنصار سيزيّن المدرجات كما فعلوه في المباريات الماضية، وأضاف المسؤول الأول في بيت العميد أنه لم يحدّ بعد الملعب الذي سيلعب فيع الفريقين بعد قرار وزارة الشباب والرياضة غلق ملعب 5 جويلية الأولمبي للإعادة أرضية الميدان، مشيرا أن اللقاء سيلعب إما بملعب مصطفى تشاكر أو ملعب عمر حمادي.