يحضر الوزير الأسبق و رئيس حزب نداء الوطن- غير المعتمد – علي بن واري والناشط السياسي رشيد نكاز لدخول التشريعيات القادمة بقوائم موحدة، في انتظار إعلان الموقف الرسمي خلال الأيام القليلة القادمة .
و أوضح الطرفان بعد لقاء جمعهما في سويسرا و في بيان أصدراه، أمس " اللقاء تناول فيه كل من نكاز وبن واري الأزمة التي يعاني منها البلد في كافة المجالات وضرورة التوجه غلى انتقال ديمقراطي من شأه أن يخرج البلد إلى بر الأمان ، مشيرين في الوقت نفسه أن بقاء الوضع كما هو كد يزيد من تفاقم الأزمة ".
و تناول البيان نفسه أن " اللقاء كان فرصة لحديث حول التشريعيات القادمة و إمكانية الدخول بقوائم موحدة خلال تشريعيات القادم ، كما أشار البيان أن الطرفان سيعلنان عن موقفهما الرسمي بعد أيام ".
ويعتزم نكّاز و بن واري بداية التحرك والعمل المشترك من خلال عقد ندوة صحفية حول الحريات في الجزائر وهذا بتاريخ 17 أكتوبر .
للإشارة فقد أعلن نكّاز في وقت سابق نيته في الترشح للتشريعيات بقوائم على مستوى العاصمة.