كشف مدير الثقافة لولاية عنابة ادريس بوذيبة أن 15 دولة أكدت حضورها في الطبعة الثانية لمهرجان الفيلم المتوسطي في طبعته لهذه السنة المزمع تنظيمها في الفترة بين الـ 6 إلى غاية الـ 12 أكتوبر الداخل، تتنافس على الفوز بجائزة " العناب الذهبي".
و أضاف مدير الثقافة أن الدول المتوسطية المشاركة في مهرجان عنابة للفيلم المتوسطي هي : الجزائر، تونس، المغرب، فلسطين، مصر، سوريا، لبنان، تركيا، قبرص، إيطاليا، إسبانيا، فرنسا، كرواتيا ، و إيران هي ضيف شرف هذه الطبعة .
من جهتها اتخدت محافظة المهرجان كافة التدابير اللازمة و الاحتياطات الممكنة لضمان سيرورة التظاهرة و أكدت أن كل الأفلام التي ستعرض طيلة عمر الفعالية هي جديدة أنتجت بين سنتي 2015 و2016 ، حيث سيتم عرض أفلام عالمية لأول مرة بعنابة منها فيلم "الملحمة" العالمي.
و أكد مدير الثقافة ادريس بوذيبة فيما يتعلق بقاعات العرض أن متحف السينما أو " السينماتاك" سيكون جاهزا لاحتضان العروض الفيليمة في الفئتين الوثائقية و القصيرة حيث خضع لأشغال تهيئة وإعادة تأهيل وتجهيز، أما المسرح الجهوي عز الدين مجوبي فسيكون فضاء لعرض الأفلام الروائية الطويلة، أما بدار الثقافة فستشهد عرض الأفلام العامة الكلاسيكية .
و سيتم بمناسبة هذه التظاهرة فتح فندق الشيراطون لاستضافة ضيوف مدينة عنابة التي تعزّزت قدرات الاستقبال الفندقية بها بفندق "الشرق" المحاذي لقاعة المسرح الجهوي بعنابة.
ولتمكين الجمهور من مواكبة هذا الحدث الثقافي البارز، ستتم تهيئة فضاء مفتوح عليهم يخصّص للتواصل ما بين السينمائيين والجمهور، بساحة الثورة بوسط المدينة حيث كان حسب القائمين على التظاهرة بالدور المتميز الذي لعبه الجمهور العنابي في إنجاح الطبعة الأولى من هذا المهرجان.
من جهة أخرى، ستشهد هذه الطبعة مشاركة استثنائية لبريطانيا من خلال برنامج خاص بإحياء الذكرى الـ 400 لوفاة الروائي العالمي وليام شكسبير.
يذكر بأنّ مهرجان عنابة للفيلم المتوسطي قد تمّ ترسيمه نهاية السنة الماضية 2015 بمناسبة الطبعة الأولى لهذه التظاهرة التي استأنف تنظيمها بعد غياب دام أكثر من عشرين عاما، وفي السياق نفسه عقد عشية ،أول أمس ، والي عنابة اجتماع عمل مع كافة المدراس و الشركاء والجهات المعنية بالتحضير لفعاليات الطبعة الثانية لمهرجان عنابة للفيلم المتوسطي ، حيث تم ضبط كافة الامور التنظيمية من استقبال الوفود ، من مطار هواري بومدين بالعاصمة ، حتى وصولهم لمدينة عنابة ، ناهيك عن تهيئة الطريق الوطني رقم 44 الذي ستمر عبره مواكب الوفود المشاركة ، بالاضافة إلى تزيين واجهة المدينة وتحسين المحيط الحضري ، كما تطرق والي عنابة ،حسب ما أفاد به مصدر "الحياة"، إلى مشكلة الاختناق المروري الذي شهدته الشوارع الرئيسية للمدينية أثناء فعاليات الطبعة السابقة ، أين أكد على تخفيف أزمة السير سيما بعد القضاء على تجارة الأرصفة التي كانت أحد أسباب الاختناق المروري بمدينة عنابة.