رئيس المجلس الشعبي الوطني محمد العربي ولد خليفة المولود في 1938، عاد أمس في رحلة من جزيرة "مارغاريتا" الفنزويلية بعد ان مثل رئيس الجمهورية في القمة الرئاسية لدول عدم الانحياز، مع العلم ان الرحلة تدوم حوالي 12 ساعة كاملة، وينتظر ان يشرف صباح اليوم على افتتاح جلسة مناقشة مشروع القانون الذي يحدد تشكيلة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، وهو بذلك تفوق على أغلب النواب الذين قاطعوا المجلس منذ افتتاح دورته الأخيرة بدعوى ركونهم إلى الراحة بعد عطلة صيفية قضاها اغلبهم في الخارج.