أقدم، اليوم ، عدد من مكتتبي "عدل 2" على تنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر ولاية الشلف، مجدّدين مطالبهم الداعية للإسراع في وتيرة الإنجاز التي ما تزال تشكّل هاجسا أمامهم، لطالما أنّ الأمر بات يؤرقهم في ظل الضبابية التي تواجه هذا المشروع بالولاية والتأخر غير المبرّر -حسبهم-، فيما تتحجج الجهات المسؤولة بإجراءات المناقصة واختيار المقاولات بعد إجراءات نزع الملكية بالنسبة لبعض الأوعية العقارية.

وقال المحتجون إنّ المواقع المخصّصة لإنجاز مشاريع سكنات عدل غير منطلقة، ما عدا منطقة الحسنية وبوقادير والتي تسير على خطى السلحفاة على حد وصفهم، ومن غير الممكن استكمال الأشغال وفق الآجال المحددة، وينتظر المحتجون ردا من الجهات المسؤولة على وكالة عدل، مؤكدين دفعهم الشطر الأول ويخص 9000 مكتتب، مطالبين بحصة إضافية لتلبية الطلبات.

ويشار إلى أن هذه الوقفات تبقى متجدّدة حسب المنظمين لها من أجل الدفع بالمشروع الذي تأخر عن الإنجاز في مقابل باقي الولايات.