كشف رئيس اللجنة الاستشارية لترقية حقوق الإنسان، فاروق قسنطيني، أن التقرير السنوي الذي سيرفع لرئيس الجمهورية أواخر شهر ديسمبر من السنة الجارية، سيركز على عدة محاور من بينها محور الإعلام وحرية الصحافة، كواحد من أهم النقاط التي تم التركيز عليها.
وأكد فاروق قسنطيني، في حوار له على القناة الأولى ضمن برنامج "ضيف الصباح"، أمس، قائلا "آن الأوان لتحقيق حرية الصحافة بمعناها الحقيقي للتخلص نهائيا من مشاكل رجال الإعلام مع العدالة، من دون التنازل على مبدأ أخلاقيات المهنة واحترام خصوصية الأشخاص والابتعاد عن القذف والشتم والأخبار الكاذبة".