عبّر والي العاصمة، عبد القادر زوخ، عن سعادته الكاملة بقضاء أول أيام العيد رفقة المسنين بدور العجزة، حيث أكد أنه "ميت بالسعادة" لقضاء بعض الدقائق رفقة الأطفال والمسنين بمركز دالي إبراهيم. وأشار في الصدد ذاته، إلى أنه جد فخور بالبعثة الجزائرية الموجودة حاليا "بريو ديجانيرو" البرازيلية، مؤكدا أن البعثة الأولمبية لذوي الاحتياجات الخاصة أدت ما عليها من خلال تشريف الألوان الوطنية بحصد عدد كبير من المداليات.