أفادت مصادر مقربة من الطاقم الفني لمولودية بجاية، أن الفريق يعيش نوعا من الضغط قبل مواجهة نادي الفتح الرباطي المغربي، بذهاب نصف نهائي كأس الكاف في الـ 18 سبتمبر الحالي على ملعب الوحدة المغاربية ببجاية، ويتلخص هذا الضغط الذي يتواجد فيه المدرب ناصر سنجاق ومساعديه، في تخوفهم من إمكانية ضياع التأهل لنهائي كأس الكاف بسبب رزنامة المباريات المكثفة التي يخوضها رفقاء خذير منذ مدة طويلة، ما قد يعني تعرض العديد من اللاعبين للإرهاق والإصابات، حيث أشار المدرب البجاوي إلى أن لاعبيه يحتاجون للراحة، وقد يؤثر العياء على مردوهم في مباراة تاريخية ومصيرية بالنسبة لهم
وفي سياق ذي صلة، سيكون اللاعب فوزي يايا جاهزا بنسبة كبيرة لمواجهة الفتح الرباطي رفقة المالي سيديبي الذي سافر إلى مالي بإذن من الطاقم الفني، علما أن الموب سيدخل في فترة تربص مغلق لمدة ثلاثة أيام بالمركز الفني بسيدي موسى، بداية من الـ 20 سبتمبر الحالي قبل التنقل يوم الجمعة 23 سبتمبر إلى المغرب تحسبا لمواجهة الإياب.
وفيما يخص منافس الموب، فقد أبدى وليد الركراكي المدير الفني لنادي الفتح الرباطي ارتياحه الشديد بعد توفير طائرة خاصة لناديه من أجل الانتقال إلى الجزائر يوم الجمعة المقبل، لخوض مباراة ذهاب الدور نصف نهائي كأس الكاف على ملعب الوحدة المغاربية الأحد المقبل، حيث ستمكن الطائرة الخاصة نادي الفتح من تأخير سفره للجزائر والاستفادة من فترة تحضير طويلة بالرباط حتى يوم الجمعة، موعد السفر وهو الأمر الذي يفضله الركراكي.
وكان اتحاد الكرة المغربي قد التزم بتوفير كافة وسائل الدعم المالي للأندية المغربية المشاركة قاريا، لتحفيزها بهدف تحقيق نتائج مميزة، وكان آخرها صرف مساعدات مالية للوداد والفتح ناهزت 200 ألف دولار لكل فريق.