أوقفت الشرطة الألمانية لاجئا شبه عار وسط العاصمة برلين، كان يهدد بالانتحار ويطالب بلقاء أفراد أسرته ومجيء فريق تلفزيوني، حسب ما أفادت به صحيفة "بيلد" الألمانية ونقلته قناة روسيا اليوم .

وأوردت الصحيفة، الاثنين 12 سبتمبر ، أن الرجل نزل إلى نافورة "صداقة الشعوب" في إحدى الساحات وسط برلين. وقال شهود إنه كان يلوح بزجاجة محطمة، مهددا بقطع عنقه، وكان صدره ملطخا بسائل أحمر اللون.

ووصلت 10 سيارات شرطة ورجال الإطفاء إلى مكان الحادث، حيث تمكن رجال الأمن من التغلب على الرجل الذي كان لا يزال يشد قطعة من الزجاجة إلى عنقه.

وقالت الصحيفة إن الموقوف هو مواطن مصري كان يطالب بلقاء أسرته أو مجيئ فريق تلفزيوني، أما دوافع تصرفاته فهي مرتبطة بطول فترة انتظاره للحصول على صفة لاجئ.