حذر الأمين العام لتجمع الوطني الديمقراطي من الذين يحاولون ضرب وحدة الجزائر وزعزعة استقرارها من خلال الانترنيت، مشيرا في السياق ذاته أن الانترنيت سلاح استغل في بعض الأحيان لإلحاق الضرر بمصالح دول.
ودعا أويحيى أمس في الكلمة الافتتاحية للدورة التكوينية في تقنيات الاتصال على شبكة الأنترنيت المخصصة للمكلفين بتسيير صفحات الحزب على مواقع التواصل الاجتماعي كل الوطنيين للدفاع عن البلد عبر شبكة الانترنيت "
وأوضح أويحيى، أن" الجزائر استطاعت ومنذ 45 سنة تغطية ترابها الوطني بشبكات الاتصال المتواجدة حتى في أقصى جنوب البلد، ما ساهم في فك العزلة على جميع مناطق الوطن " ليضيف في السياق ذاته " البلد بدوره يسعى منذ سنوات إلى تغطية ترابه بشبكة الأنترنيت حيث يشهد هذا المجال تطورا وتقدما كبيرين".
وتحدث أويحيى عن مدى مساهمة الانترنيت في تسريع وتيرة التنمية، حيث اعتبر أن" شبكات الانترنيت بفضل ما تحملها من مزايا، يمكن أن تعمل على تسريع وتيرة التنمية الاقتصادية وتساهم في تطوريه بشكل ايجابي، فالعديد من البلدان تمكنت من استغلال تكنولوجيات الاتصال من أجل ربح الوقت وتطوير قدراتها في كل المجالات".