أفادت مصادر أمنية بمديرية الأمن بولاية أم البواقي اليوم لـ"لحياة" عن عثور مصالحها على جثة لطفل مقطعة داخل كيس بلاستيكي مرمية بالقرب من بيت عمه المتواجد على مستوى حي الحريش بمدينة أم البواقي. التحقيقات الأولية سجلت اختفاء للطفل الذي لم يتجاوز سن الـ 5 سنوات، منذ أزيد من 24 ساعة، والمقيم بالقرب من بيت عمه بحي الحيرش، ليتم العور على جثته مرمية فجر اليوم . هذا وقد تلقت "الحياة" تفاصيل أولية عن معاينة الطبيب الشرعي، الذي أثبت تعرض الطفل لعدة طعنات مميتة بواسطة السلاح الأبيض، على مستوى مناطق متفرقة من جسمه. هذا و تتواصل التحقيقات للكشف عن هوية الفاعل، في ظل استفحال جريمة اختطاف وقتل الأطفال بمختلف ولايات الوطن.