انخفض عدد سحب الجرائد الوطنية في المطابع الحكومية بنسبة 45 في المائة، وانخفض سحب كل الجرائد من دون استثناء، خاصة في الفترة الممتدة بين جوان و أوت 2016.
وحسب مصدر متابع للملف، فإن الجرائد الوطنية الأخرى التي لا تسحب في مطابع الدولة تأثرت هي الأخرى وانخفض سحبها بشكل ملحوظ.
ويعبّر هذا الانخفاض على أزمة الصحافة المكتوبة وتأثرها بالجيل الثالث للإنترنيت، والذي أثر على نسبة المقروئية بشكل كبير.