أقدم صبيحة أول أمس العشرات من سكان قرية السمارة التابعة إداريا لبلدية جبل أمساعد جنوب المسيلة، على غلق الطريقين الرابطين بين قريتهم وبلديتي جبل أمساعد وعين الملح إحتجاجا على جملة من النقائص لا يزالون يتخبطون فيها على رأسها مشكل الربط بالغاز نظرا للبرودة العالية التي تشهدها المنطقة كل شتاء،كما طالب السكان بربط سكناتهم بشبكة الصرف الصحي وبضرورة وضع ممهلات على مستوى طريق السمارة عين الملح والتي شهدت عدة حوادث راح ضحيتها مواطنون من التجمع ومن مناطق أخرى .
رئيس بلدية جبل أمساعد، تنقل إلى المحتجين وإجتمع بهم مؤكدا على وجود مشروعين للغاز والصرف الصحي بذات القرية سينطلقان عن قريب،وفيما تعلق بالممهلات فقد أوضح أن وضعها يمر عبر السلطات الولائية،إلا أن المحتجين لم يبارحوا مكان الاحتجاج مصرين على تجسيد مطلب الممهلات في الحين.