حررت مصالح الرقابة لوزارة التجارة 71 محضرا للمتابعة القضائية ضد وحدات لانتاج الحليب المبستر مع تعليق نشاط خمس ملبنات لأسباب مرتبطة أساسا بعدم المطابقة حسبما أفاد به يوم الاثنين بيان للوزارة.
و أوضحت الوزارة أن "نشاطات المراقبة أفضت إلى تحرير 71 محضرا للمتابعة القضائية و اعذار متعاملين، و وقف نشاط خمس ملبنات إلى حين التخلص كليا من أسباب عدم المطابقة التي تمت ملاحظتها" ، و تمت ملاحظة هذه المخالفات اثر عملية رقابة و متابعة واسعة لوحدات انتاج الحليب المبستر في أكياس بسعة 1 لتر التي أطلقتها وزارة التجارة في إطار تطبيق برنامج عمل سنة 2016.
و عقب عمليات الرقابة التي أطلقت عبر كامل التراب الوطني خلال السداسي الأول 2016 تم تفتيش 146 ملبنة من اجمالي 166 وحدة ، حيث كان الهدف من العملية يكمن أساسا في التأكد من احترام شروط نظافة المحلات و التجهيزات و العمال إلى جانب شروط التخزين و سلسلة التبريد و مدى مطابقة المنتوج حسب الوزارة.
و من ثم و بغرض التأكد من جودة هذه المنتوجات تم أخذ 740 عينة خلال مختلف مراحل الانتاج (المادة الأولية سلسلة الانتاج و المواد المصنعة و عند خروج المنتوج من المصنع).