سجلت المجموعة الإقليمية للدرك الوطني بتيزي وزو خلال شهر أوت المنصرم في ميدان الإجرام العام 119 جريمة حيث تم معالجة 86 قضية وهو ما يعادل نسبة 72 بالمائة من مجموع القضايا الأمر الذي أسفر عن توقيف 37 شخص، حيث سجل أكبر عدد من الجرائم ضد الأشخاص بـ (60 قضية مع توقيف 24 شخص) أما ضد الأملاك فتم تسجيل (54 قضية مع توقيف 08 أشخاص) .
كما تم تسجيل (05 قضايا وتوقيف 05 أشخاص) ضد الأسرة والآداب العامة، وفي مجال قانون المياه وفي إطار مكافحة سرقة ونهب رمال الوديان، عالجت وحدات المجموعة قضية واحدة تم على إثرها حجز شاحنة و02 متر مكعب من رمل الوادي. كما تم تسجيل قضية واحدة في ميدان محاربة بيع المشروبات الكحولية بطريقة غير شرعية ، تم من خلالها حجز 1049 قارورة من مختلف الأنواع.
في ميدان شرطة المرور فقد سجلت المجموعة الإقليمية للدرك الوطني بتيزي وزو خلال نفس الفترة 52 حادث مرور، أدت إلى مقتل عشر (10) أشخاص و تسع و ثمانون (89) جريح ، أين تم تسجيل 54 حادث نتج عنها (09) قتلى مع انخفاض مهم في عدد الجرحى المقدر ب 115 جريح السنة الماضية، أما الأسباب المتعلقة بهذه الحوادث فترجع كما العادة إلى عدم تخفيض السرعة والتجاوزات الخطيرة إضافة لقطع الطريق بدون حذر.
وحدات الدرك الوطني بتيزي وزو خلال الشهر الماضي و في سبيل توفير الأمن و السلامة عبر الطرق قامت بـ 385 خدمة ما بين السدود و خاصة الدوريات كانت من بين نتائجها رفع 253 جنحة، و 1104 مخالفة في قانون المرور تم على إثرها سحب أكثر من 1010 رخصة سياقة، إضافة إلى 75 جنحة و 49 مخالفة في مجال تنسيق النقل، دون أن ننسى مختلف الحملات التحسيسية والتوعوية التي نقوم بها رفقة الشركاء في مجال السلامة المرورية.