قلق كبير يتخلل نفوس المستفيدين من السكنات الاجتماعية بكورطو دائرة العفرون ولاية البليدة، الذين لم يستلموا مفاتيحهم ولا سكناتهم لحد اليوم، خاصة وأن الكشف عن قائمة المستفيدين كان منذ أكثر من ثلاث سنوات، وهي لحد اليوم شاغرة، لم يسكنها أحد.
وفي ظل تطمينات المسؤولين المتكررة للمستفيدين بتحديد فترة استلامها، إلا ويصطدم هؤلاء بتأجيل الاستلام، ولحد اليوم لم يفسر المسؤولون، سر هذا التأجيل والتأخر اللامبرر، خاصة وأن أغلب المستفيدين يعيشون في بيوت مستأجرة خلال هذه الفترة كلها، ويترقبون بفارغ الصبر، الدخول لسكناتهم الجديدة والاستقرار.